اشياء تفعلها اكثر النساء وتستهين بها ولكنها محرمة ! انتبهوا

اخواتى الكريمات توجد اشياء كتير تعملها المراة ولا تعرف انها حرام وباذن الله سوف اعرضها جميعها ولكن على فترات لانهم كتير

وكمان عايزة اخذ رايكم فى حاجة بعد ما تشوفوا الموضوع اللى انا هكتبه ياريت تنصحونى اخليه على طريق المراة ولا الاسلام العام

التزين والتعطر فى الطرقات :

من الامور التى تستميل قلب الرجل الى المرأة و يتوجه اليها عقله و تفكيره ان تمر عليه و قد فاحت منها رائحة العطر الذكى فتتحرك شهوته ناحيتها لذلك حذر النبى عليه الصلاة و السلام النساء من الخروج فى الطرقات متطيبات فقال عليه الصلاة و السلام “والمرأةاذا استعطرت فمرت بالمجلس فهى كذا و كذا يعنى زانية ”

يعنى انها بفعلتها هذه تستحق اثماء عظيما مثل اثم الزنى لانها بهذا العطر الفواح الذى يشمه الناس كأنها تدعوهم الى الزنا و العياذ بالله

ولقد استحق بنى اسرائيل اللعنة لان نساءهم وضعوا الطيب و تبختروا فى المساجد فافسدوا الرجال قال عليه الصلاة و السلام “ان بنى اسرائيل لم يلعنوا حتى لبس نساؤهم الزينة و تبختروا فى المسجد ”

ولقد نهى النبى عليه الصلاة و السلام المراة التى تخرج الى المسجد ان تمس طيبا فقال “اذا شهدت احاكن العشاء فلا تمس طيبا”

ولقد استهانت كثير من المسلمات اليوم بهذا الامر حتى ان بعض المحجبات يضعن افخر العطور وهن يمشين فى الطرقات فلتتق الله كل امراة مسلمة ولتحذر غضب الله تعالى و لتضع ما تحب من العطور فى بيتها و العجيب ان بعض النساء فى بيوتهن قد لا يضعن شيئا من العطور حتى اذا خرجن تعطرن و تزين كاحسن ما يكون و كأن الواحدة منهن ذاهبة الى عرسها و قد تركت زوجها لا يشم منها فى البيت الا رائحة الطعام او الثوم و البصل و لا حول و لا قوة الا بالله

كشف العورة فى الصلاة :

عن عائشة ان النبى عليه الصلاة و السلام قال “لا يقبل الله صلاة حائض (بالغة )الا بخمار ”

وعن ام سلمة انها سألت رسول الله أتصلى المراة فى درع (قميص)وخمار بغير ازار ؟قال “اذا كان الدرع سابغا يغطى ظهور قدميها ”

وقد استهانت بعض المسلمات بحدود العورة فى الصلاة فقد تصلى الواحدة منهن و بعض و بعض اجزاء من جسدها مكشوفة كأن ينكشف ذراعها او اجزاء من ساقها او شعرها او غير ذلك و هذا كله حرام وقد يبطل الصلاة

فلتراعى المراة عدم ابداء العورة فى الصلاة و كذلك عدم لبس الملابس الشفافة التى تبين لون الجسم او تشف اجزاءه ولتعلم انها واقفة بين يدى الله تعالى فى الصلاة تناجيه وتدعوه كما انه يكره ان تنتقب المراة فى الصلاة “تغطى وجهها”لانه يلزم ان يلمس وجه المصلى الارض و النقاب يصبح حاجزا بين الوجه و الارض فيحجب الانف و الجبين من لمس الارض

قال ابن عبد البر “وقد اجمعوا على ان المراة ان تكشف وجهها فى الصلاة و الاحرام (فى الحج)”

التساهل فى اظهار الزينة للاقارب :
الاقارب بحكم صلة الرحم يكون بينهم صلات قوية و زيارات و اجتماعات وتشاورات لكن هذه الامور كلها لا تبيح للمراة ان تبدى زينتها للاقارب من غير المحارم كابن العم و ابن العمة و ابن الخالة و ابن الخال و غيرهم فهؤلاء ليسوا محارم لها و يجوز لها الزواج باحدهم ولا تجوز الخلوة الشرعية باحدهم قال رسول الله”اياكم و الدخول على النساء فقال رجل من الانصار يا رسول الله أرأيت الحمو ؟قال الحمو الموت ”

حتى هذا الرجل من الانصار كان يظن دخول الاقارب على المراة لا شى فيه لكن الرسول بين ان الحمو وهو قريب الزوج او الزوجة فى دخوله خطورة و مفاسد تشبه الموت لتساهل الناس فى هذا الامر

كما يجب ان تلتزم المراة بزيها الشرعى عند دخول احدهم ولاتظهر المراة امام هؤلاء الاقاربكما تظهر على اخوتها كما تفعل بعض النساء اما دخول قريب المراة باذن الزوج مع اقاربه او اخوته لزيارتها او لحاجة من الحاجات فلا بأس به لان لا خلوة فى ذلك وفى الحديث الصحيح “لايدخلن رجل بعد يومى هذا على مغيبة الا ومعه رجل او اثنان “وفى الحديث دلالةعلى تحريم الخلوة بالمراة الاجنبية