5 تعابير شائعة تعبت المرأة العربية منها! فهل وقعت ضحيتها ايضاً؟

للأسف، غالباً ما يحكم المجتمع المرأة العربية بتعابير معينة وشائعة تفرض ضغطاً إضافياً عليها هي في غنى عنه.

فهل وقعت بدورك يا عزيزتي ضحية لهذه التعابير التي مللت منها؟

الزواج
السؤال التقليدي: متى ستتزوجين؟ لا تتأخري، وإلا سيفوتك القطار! أسئلة وتعابير تعبت منها خصوصا انها تفرض عليك ضغطا أنى في غنى عنه.

فالعلاقة العاطفية والزواج نصيب ولا يمكنك التحكم به فضلا عن ضرورة أخذك الوقت الكافي واللازم لاتقان اختيار الشريك المناسب الذي يؤمن لك أفضل معاملة على الاطلاق، بعيدا عن المساومة على ما تستحقينه وما ترغبين به.

التعليقات حيال الوزن
من المؤكد أنك اكتفيت من كل التعابير والتعليقات السلبية التي تتعلق بوزنك، إن كان لناحية اكتسابك له أو خسارتك لبعض الكيلوغرامات، لاسيما أن الناس تعاني من حشرية شديدة تدفعها الى افتراض أن اسبابا عاطفية وظروف قاهرة وراء هذا التغيير الجذري في وزنك.

علماً أن كل هذا النقد السلبي ينعكس سلباً على نفسيتك ومعنوياتك ويؤذيك على المدى المطويل على مختلف المستويات.

القوة للرجال!
توقفي يا عزيزتي عن تصديق هذا القول، واعمدي على تعزيز ثقتك بنفسك وقوتك، خصوصا لناحية تمكين المرأة ودورها في المجتمع، ولا تسمحي لهذه التعابير بالتأثير عليك أو على قراراتك مهما كانت.

عيب
من المرجح أنك تعبت من الاستماع الى هذه الاسطوانة التي تشير الى قيامك بشيء معين على أنه عيب، خصوصا انك امرأة ذكية وقوية وتملكين ما يكفي من الوعي لتحديد ما يؤذيك أو يضر بسمعتك ومستقبلك وبالتالي لا تحتاجين الى اي شيء ليقول لك بأنه عيب.

ماذا يجري معك؟
هي باختصار محاولة الناس الدائمة التدخل في حياتك الخاصة، خصوصا ان مفهوم الخصوصية بعيد بعض الشيء عند البعض وهذا ما يجعلهم يسألونك شؤونا تتعلق بك لست مضطرة على الاطلاق الى الاجابة عنها أو الرد عليهم لاشباع حشريتهم.