9 أعراض لسرطان الثدي لا تعرفها كل النساء

في حين أن الكتل والانتفاخات هي من بين الأعراض الأكثر شيوعا لسرطان الثدي، الا ان هناك علامات أخرى محتملة قد لا تعرفها كل امرأة، تعالوا لنتعرف عليها:

غمازات

لا بد وانك رأيتِ مؤخرا على وسائل الاعلام الاجتماعي، قصة السيدة التي كانت العلامة الوحيدة التي اشارت الى وجود حالة سرطان هو ظهور غمازة صغيرة على حافة صدرها. ولكن اتضح، فيما بعد أن هذه علامة شائعة جدا من الورم، ولكن العديد من النساء لا يعرفن عنها اثناء الفحص الذاتي الشهري.

تهيج الجلد

قد يتعرض جلدك للتهيج بسبب حمالة الصدر الضيقة، مثل الطفح الحراري، التهاب الجلد التماسي، أو غيرها من مشاكل الجلد. ولكن في بعض الأحيان، يمكن أن يكون أيضا أحد أعراض سرطان الثدي. عندما يظهر احمرار غير مبرر على الثديين، مع تورم، وتهيج الجلد، وحكة، أو طفح جلدي فقد يكون هناك رسالة من جسمك بضرورة التحرك الجدي واستشارة الطبيب.

افرازات من الحلمة

إذا كنتِ تقومين بالرضاعة الطبيعية أو حامل، فأن ظهور افرازات من الثدي امر طبيعي. ولكن بالنسبة للنساء الأخريات، يجب فحص اي افرازات غير مبررة. أحيانا قد تكون الافرازات شفافة، وقد يكون لها لون أخضر أو مصفر أو دموية.

النمش

ظهور البقع الجلدية أو النمش غير العادي على الجلد ليس مجرد علامة على أن عليك أن ترى طبيب الأمراض الجلدية – بل يمكن أن يكون علامة على شكل نادر وأكثر عدوانية من سرطان الثدي يسمى سرطان الثدي الالتهابي. إذا كنت تتعرض للنمش الذي يظهر سريعا فيجب ان تستشير الطبيب فورا.

البقع الحمراء أو الكدمات

من العلامات الأخرى لظهور سرطان الثدي الالتهابي ظهور البقع الحمراء أو علامات تشبه الكدمات على الجلد. إذا قامت بالتطور او استمرت لفترة أطول فيجب فحصها.

تغيير في شكل ولون الحلمة

عادة لا تتغير حلماتك من حيث الشكل أو الحجم أو اللون إلا إذا كنت حاملا أو مصابة بورم. إذا لاحظت أي تغييرات في مظهر الحلمات، يجب أن تقومي بفحص لسرطان الثدي.

تغيير في نسيج الجلد

قد تحدث بعض التغيرات الجلدية لمعظم النساء، ولكن على ثدييك، اي علامة غير مقبول، يمكن ان تكون مؤشر خطر. مثلا تغير لون الجلد الى الاحمر، أو مشابه لجلد البرتقال، وهذا يحدث لأن نسيج الثدي يصبح ملتهبا بسبب الخلايا السرطانية التي تحجب القنوات الليمفاوية الصغيرة داخل الثدي وتراكم السوائل.

التورم أو الرقة

انتفاخ الثدي أو الرقة هي من الاعراض الشائعة للنساء خلال فترات معينة من الدورة الشهرية أو حتى علامة على الحمل المبكر. وهذا هو السبب الذي يجعل المرأة غالبا ما تتجاهلها كعلامة تحذيرية لسرطان الثدي. ولكن إذا بدا أن أحد الثديين قد تضخم بشكل خاص أو تورم، فأنت بحاجة إلى الحصول على فحص لسرطان الثدي.

تغيير في حجم الثدي أو شكله

زيادة الوزن، وتغيرات دورة الطمث، والحمل أو الرضاعة الطبيعية يمكن أن تؤثر كلها على حجم وشكل ثدييك. ولكن إذا تغير ثدييك من دون مبرر، وإذا حدث فجأة، يمكن أن يكون علامة على السرطان ويجب عليك القيام بفحص مع طبيبك.