هذه هي موضة اللانجري الحالية وإن كنتِ لا تمتلكيها فستحتاجين إليها حتماً

تعتقد الكثيرات أنّها قطعة من الملابس الداخليّة وإن كانت لا تظهر فهذا يعني أنّه من غير الضروريّ الاهتمام والتدقيق باختيارها ولكنّ من الخطأ أن تعتقد بهذا الأمر أيّ امرأة تبحث عن إطلالة أنيقة وملفتة وحتى رائجة وتعكس صيحات الموضة.

اليوم لم تعد الملابس الداخليّة قطعة مخفيّة أو داخليّة إنما بات إظهارها أمر رائج في عالم الموضة كما أنّه وإن كانت غير ظاهرة وداخليّة فتأثيرها على إطلالتك كبير إذ وإن اخترتها بقماشٍ أو قصّة أو قياس خطأ، سيؤثّر الأمر على إطلالتك إذ ستبدو ملابسك غير لائقة.

لن نتكلّم اليوم عن قصّات حمالات الصدر التي يجب أن تختاريها لكلّ قطعة ملابس أو قصّة ملابس مختلفة ولا حتى عن السراويل الداخليّة المناسبة لكلّ سروال أو جينز أو تنورة ترتدينها، إنما سنكشف لكِ موضة اللانجري التي يجب أن تكون في خزانتك هذا الموسم أي في عام 2018 والتي إن لم تكن موجودة، فعليكِ اقتنائها بأسرع وقت ممكن.

بعدما أن برزت حمالة الصدر الدانتيل بأسلوب الـ Bralette كما حمالة الصدر الرياضيّة والتي رأيناها تسيطر على إطلالاتنا الموسم أو العام الماضي، تبرز اليوم اللانجري بالقماش الشفاف أي Sheer أكان الأمر يعني حمالة صدر أو سروال داخليّ أو حتى Bodysuit.

اليوم، من الرائج جداً أن ترتدي الملابس الداخليّة الشفافة التي تختارينها مطرّزة بالدانتيل أو مزخرفة على المناطق الحساسة إنما التي تأتي بالقماش الشفاف والتي ترتدينها وتنسّقينها تحت الملابس بالأقمشة الفاخرة كاعتماد حمالة الصدر الشفافة تحت البلايزر المخمليّة مثلاً أو الجلديّة أو تحت القميص الكلاسيكيّ مع تنورة سكيني رسميّة مثلاً.

أيضاً وبعدما أن برزت قطعة الـ Bodysuit بالقماش الليكرا أو اللماع والذي يشبه لباس البحر العام الماضي، تأتي هذه القطعة الآن لتبرز بقماشٍ شفافّ يمكن أن يكون منقّطاً أو مطرّزاً ببعض الرسومات كما معتمداً مع السروال الرسمي وتحت سترة رسميّة أو مع التنانير بقصّاتها المختلفة.

في المقابل وبدل من اختيار الملابس الداخليّة القطنيّة والرياضيّة التي برزت العام الماضي، ننصحكِ هذا الموسم باختيارها بأسلوبٍ رياضيّ إنما بقماشٍ مخمليّ Velvet حتى في موسم الصيف حيث ترتدين حمالة الصدر المخمليّة مثلاً مع الجينز بقصّة الوالدة.