3 مكونات غريبة جداً تمنع أطراف الشعر الطويل من التقصف

فئة كبيرة جداً من النساء العربيات يفضلن الشعر الطّويل، لاعتبارهن أنه يعزز إطلالتهن الأنثوية الجميلة. لكن في الوقت نفسه لا شكّ بأن شعرهن بحاجة دائمة للعناية وإلا تقع الكارثة وتتعرّض أطرافه للجفاف والتقصف وذلك بسبب الإمتناع عن قصه. لذلك، وللبقاء بعيدة الشعر القصير وعن المواد الكيميائية التي تؤذيه، لا بدّ من الإستعانة بمكونات أخرى مفيدة جداً لا تلحق به الضّرر. إكتشفيها واستعيني بها لتبقي دائماً متألقة بإطلالة مثالية.

زبدة الفستق: تعتبر زبدة الفستق من ألذّ المأكولات التي تتبع الشوكولاته، لكن على ما يبدو أن عملها ليس متوقفاً على طعمها اللذيذ فحسب بل على غناها بالبروتيين والمكونات المرطّبة التي تغذّي أطراف الشعر وترطّبها، لتمنع تكسّرها وتحميها من التقصّف والجفاف. لذلك، تنصحك ياسمينة باعتماد هذه الزبدة لمرة في الأسبوع على الأقل حتى تتمكني من المحافظة على فروة طويلة وصحية.
الفازلين: إن كنت لا ترغبين بتطبيق الزبدة على أطراف فروة شعرك، يمكنك استبدالها بالفازلين وذلك لأن الأخير غني جداً بالزّيوت المرطبة التي تتغلغل الى أعماق الخصلات فترطّبها لتمنعها من التقصف والتكسر. طبّقيه على أطراف الشعر الجاف واتركيه لساعتين من الوقت قبل غسله أو يمكنك أيضاً اعتماده مباشرة بعد الإستحمام. تعرفي أيضاً على فوائد أخرى للفازلين
المايونيز: بسبب مكوناته الغنية بالبروتيين المغذي والمرطب للشعر ، لا بدّ من الإستعانة أيضاً به لمنع الشعر الطّويل من الجفاف والتكسر. طبّقيه لاسيما عند أطراف الشعر واتركيه لساعتين قبل غسله بالشامبو المناسب لنوع شعرك. يُذكر أن قناع المايونيز لا يكتفي فقط بترطيب الشعر إنما يساعد على تمليسه من دون حرارة هذا غير أنه يحميه من حرارة المجفف. إعتمديه أيضاً لمرة في الأسبوع وانطلقي دائماً بشعر جميل ومفعم بالحيوية.