أنواع غشاء البكارة السليم ومشاكلها

يعتبر غشاء البكارة السليم أكبر دليل على عذرية الفتاة لدى بعض الدول حول العالم، فهو عبارة عن طبقة رقيقة من الجلد المكونة من النسيج الضام، وهذه الطبقة الرقيقة تغلف مهبل المرأة من داخله.

يوجد غشاء البكارة على بعد 2 الي 2.5 سم من فتحة المهبل، ويوجد فتحة في الغشاء تسمح بمرور دم الدورة الشهرية، لكن هذه الفتحة تختلف من فتاة الي أخري. تولد الفتيات بغشاء بكارة سليم حتى أن يتم تمزقه عند أول معاشرة جنسية كاملة. لكن، هناك بعض الفتيات اللواتي يتعرضن لتمزق غشاء البكارة الخاص بهن نتيجة للعديد من الأسباب، من أبرزها ممارسة بعض أنواع التمارين الرياضية العنيفة، أو نتيجة التعرض لبعض الحوادث. لكن هذا نادر الحدوث لأنه يلزم لفض غشاء البكارة أن يدخل جسم صلب إلى المهبل. هناك أكثر من نوع و شكل لغشاء البكارة السليم لدى الفتيات، سوف نتعرف عليهم من خلال هذا المقال، وسنتناول معكم المشاكل التي تتعلق ببعض أنواع غشاء البكارة.

أنواع غشاء بكارة سليم

يوجد أكثر من نوع لغشاء البكارة السليم لدى البنات والفتيات. ولكن في الحقيقة قد يصعب لأي فتاة أن ترى شكل غشاء البكارة الخاص بها، وذلك لأنه يغوص داخل المهبل، ومن الصعب أن تراه العين المجردة، حتى أنه أحيانًا يصعب على الطبيب أن يراه إلا ببعض الأساليب الدقيقة. والآن دعونا نذكر لكنّ جميع أنواع غشاء البكارة المختلفة:

1- غشاء البكارة الدائري

هذا النوع هو من أكثر أنواع غشاء البكارة رواجًا بين الفتيات، وهو يتخذ بشكله حلقة دائرية متساوية الأطراف، ويوجد منه ذات الحجم الصغير والكبير، وهذا يختلف من فتاة لأخرى، وينزف بعض الدماء القليلة عند فضه.

2- غشاء البكارة الهلالي

أما هذا النوع فهو يعرف من اسمه، حيث يكون شكل على شكل الهلال وليس الشكل الحلقي. وعند فض هذا الغشاء الهلالي يحدث خروج لبعض نقاط الدم القليلة فهو يشبه بحالته الغشاء الدائري.

3- غشاء البكارة الغربالي

من أنواع أغشية البكارة المنتشرة بين الفتيات، هو غشاء البكارة الغربالي، وسمي بهذا الاسم لأنه يشبه الغربال. يضم أكثر من فتحة متجاورة تسمح بنزول دم الحيض، أو أي إفرازات مهبلية. ينتج عن هذا النوع بعض نقاط من الدم الأحمر قليل اللزوجة عند فضه ويحدث الفض بكل سهولة مع أول عملية جماع.

4- غشاء البكارة الهدبي أو الفستوني

يتميز هذا النوع من غشاء البكارة بأن له شكل طولي، ولديه العديد من النتوءات على الجانبين وبشكل غير متساوي، لذلك سمي بالغشاء الهدبي أو الفستوني. يحدث فض لهذا الغشاء عادة بعد تكرار العديد من اللقاءات الجنسية، وليس من الضروري أن ينفض في أول لقاء جنسي. يفرز هذا النوع نقاط دم قليلة جدًا، وأحيانا كثيرة يتم فقدانها في القناة المهبلية ذاتها أثناء استمرار الجماع.

5- غشاء البكارة الحاجزي

من أحد أنواع غشاء البكارة أيضاً هو غشاء البكارة الممزوج الفتحات، بمعنى يكون للغشاء فتحتين متجاورتين، وفي بعض الأحيان قد تكون هاتان الفتحتان غير متساويتان. لكن عادة يقع غشاء البكارة في وسط الفتحة ويقسمها إلى فتحتين، ولا يكون على الأطراف. عند تمزق هذا الغشاء فإنه ينتج عنه نزيف شديد و ملحوظ، هذا النزيف يحدث فقط عند حوالي 14.5% من الفتيات، و يحدث ذلك بسبب مرور الأوعية الدموية المغذية لغشاء البكارة في مكان واحد فيه، ويكون هذا النزيف عبارة عن دم لونه أحمر يختلف قليلاً عن دم الدورة الشهرية.

6- الغشاء المطاطي

آخر نوع من أنواع غشاء البكارة هو الغشاء المطاطي، يتميز بأنه ذو فتحة واحدة كبيرة ومتسعة لدرجة كبيرة، ويكون هذا الغشاء على هيئة حلقة صغيرة على جوانب فتحة المهبل. الغشاء المطاطي له العديد من المشاكل بسبب شكله الواسع والكبير، ولأنه لا يتم تمزقه أو فضه بسهولة عند إيلاج العضو الذكري أثناء أول اتصال جنسي. لهذا السبب، قد يشك الزوج بأن زوجته صاحبة الغشاء المطاطي فاقدة لعذريتها، خاصة إن لم يكن لديه أي ثقافة على الإطلاق بأن هذا هو شكله وطبيعته، حيث أنه لا يتم فضه بسهولة ولا يكون مصاحبًا بنزيف. لذلك، فإن السيدات اللاتي لديهن غشاء بكارة مطاطي يكنّ معرضات للحرج خاصة إذا لم يتحدثن مع أزواجهن بوضوح. يتم التدخل جراحياً لفض غشاء البكارة المطاطي، مع العلم أن هذا الغشاء يمكن أن يتم تمزيقه عندما تتعرض المرأة للولادة الطبيعية أيضًا، ولكن يظل مثلما هو عند الولادة القيصرية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف