كيف يؤثر تدخين النرجيلة الشيشة على صحتك الجنسية ؟

من المعروف أن التدخين من العادات المدمرة التي تؤثر على صحة الأنسان فيزيد التدخين من خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب والرئة والأوعية الدموية والجهاز التناسلي، ففي أبريل عام 2016 نشرت مؤسسة أمراض المسالك البولية الأوروبية تحليل توضح فيه تأثير التدخين على صحة السائل المنوي، حيث شمل التحليل 20 دراسة على أكثر من 5000 رجل في جميع أنحاء اوروبا.

وقالت بأن التدخين يقلل من كفاءة السائل المنوي، حيث يقلل من تركيز الحيوانات المنوية بنسبة تصل الى 23%، كما يقلل ايضًا من حركة الحيوانات المنوية بنسبة تصل الى 13% مما يؤدي الى صعوبة في الوصول الى البويضة، كذلك يتغير شكل الحيوانات المنوية الى شكل غريب لا يجعل الحيوانات المنوية تسبح جيدًا وربما لا تكون قادرة على تخصيب البويضة بشكل سليم، كما يؤثر التدخين أيضًا على الحمض النووي للحيوانات المنوية.

ولكن هل سؤثر تدخين الأب على معدل خصوبة الطفل؟ بعد دراسات عديدة، لا يوجد أي ارتباط بين تدخين الأب ومعدل خصوبة الطفل، ولكن اذا دخنت الأم سيزيد هذا من خطر إصابة الطفل بالعقم، وهذا لا يعني أن تدخين الأب لا يؤثر على صحة الطفل، فوجدت الدراسات بأن الأطفال لأباء مدخين يزيد من خطر إصابتهم بالسرطان.

وكذلك سيؤثر التدخين السلبي على على صحة وخصوبة المرأة، فوجدت احدى الدراسات بأن التدخين السلبي يؤثر على عملية التخصيب الصناعي بنسبة 46%. كما نظر الباحثون الى تأثير تدخين الرجال على معدلات نجاح عملية التخصيب الصناعي بإستخدام الحقن المجهري، وهي عبارة عن توجيه حيوان منوي الى البويضة على امل أن يقوم الحيوان المنوي بتخصيب تلك البويضة وتستخدم تلك الطريقة في حالات عقم الرجال المتوسطة أو الشديدة أو في حالات فشل العلاجات المسبقة لأسباب غير معروفة.

فوجد الباحثون في دراسة صغيرة بأن نسبة نجاح عملية التخصيب الصناعي للمرأة في حالة أن الرجل مدخن هي 22%، بينما وصلت الى 38% بالنسبة للرجال غير المدخنين. لذلك من الأفضل أن تقلع عن التدخين لزيادة نسبة خصوبتك وكذلك لتتجنب آثار التدخين المدمرة وللحفاظ على صحتك وصحة اسرتك.