سبعة أخطاء كارثية يرتكبها الرجال خلال العملية الجنسية

قد تحسن بعض التغييرات من حياتك الجنسية، إليك التفاصيل لسبعة أخطاء شائعة يرتكبها الرجال مع النساء، وتعلم كيف تتفاداها.

الخطأ الأول: يبدأ الجنس في غرفة النوم: ربما يستثار الرجال بسرعة فائقة، لكنها ليست الحال بالنسبة للنساء، فاستثارتهن لا تبدأ بهذه السرعة كما يقول المعالج الطبيعي إيان كيرنر، فعليك تمهيد الطريق ببعض العناق والتقبيل، وضم الأيادي، عليك أن تستمع معها، وتظهر لها التقدير. إن الشعور بالأمن والحماية في العلاقة الحميمة هو المفتاح نحو استرخاء المرأة أثناء العملية الجنسية، ربما قد يحقق عناق أكثر مما تعتقد، إذ يقول كيرنر «يحفز العناق لمدة 30 ثانية مستويات الأوكسيتوسين، وهو الهرمون الذي يطلق أحاسيس الثقة والارتباط لدى المرأة.»

الخطأ الثاني: أن تفترض معرفة رغباتها: يقول كيرنر «نتيجة لهذا الخطأ، تزيف العديد من النساء ذروة النشوة الجنسية لديهن، لذلك من الصعب إدراك ما إذا كانت تستمع حقًا أم تزيف الأمر برمته.» فلا تتردد بأسئلة مثل «كيف تشعرين؟ أو هل تريدين شيئًا مختلف؟» وبكلمات أخرى: اسأل عن الاتجاهات.

الخطأ الثالث: الالتزام بخطتك: تقول اختصاصية المعالجة الجنسية ساري كووبر «لا تعتقد أن خطتك التي نجحت في الثلاث مرات الأولى، يجب أن تنجح بالضرورة في الثلاث مرات المقبلة.» ما يثير المرأة يعتمد بدرجة كبيرة على مزاجها، وموعد دورتها الشهرية، وتضيف كوبر «ربما كانت حلماتها خلال تلك الفترة أكثر حساسية أو كانت أعضاءها الجنسية أقل إحساسًا.» أعط انتباهك لشريكك، يقول الطبيب النفسي لوني بارباخ «جرب أشياء مختلفة وراقب استجابتها لها.»، عندما تكتشف طريقة ناجحة، داوم عليها، فالنساء يشتكين عادة من أن رجالهن ينتقلن لشيء آخر بمجرد بداية الشيء الأول بالنجاح.

الخطأ الرابع: إبقاء الأمور على الصعيد الجسدي: لا تحصر أفكارك عن المداعبة الجنسية، يقول كيرنر «بعض الرجال يركزون على التحفيز الجسدي ويتجاهلون عادة التحفيز الذهني.» فبينما يستثار الرجال بما ترى أعينهم، تستمر المرأة بخلق التخيلات أثناء العملية الجنسية كجزء من الإثارة، لذلك عليك أن تكون جزءًا من تلك التخيلات أو إحدى ذكرياتها المثيرة.

الخطأ الخامس: ضمان أن يؤدي الجماع بها إلى الذروة الجنسية: لن يصل الجماع وحده بالمرأة إلى الذروة الجنسية وهذا ينطبق على نسبة 80% منهن، ولكن لماذا؟ هذا لأن معظم الوضعيات الجنسية لا تحفز البظر مباشرة. إلا أنه توجد طرق أخرى لإمتاعها، يقول كيرنر «تصل المرأة إلى الذروة الجنسية بصورة أكثر ثباتًا خلال الجنس الفموي أكثر من الجماع ذاته، أو أن تكون المرأة على القمة بدلًا منك، أو استخدام الهزاز أثناء الجنس، كما ويجب على الرجال أن يشعروا بالارتياح لوجود ألعاب جنسية، وليس العكس.» خذ الوقت الكافي لاستثارتها قبل أن تبدأ فعليًا بالجماع كي تساعدها على الوصول إلى الذروة الجنسية، فيقول بارباخ «كلما كانت المرأة مستثارة أكثر عند بداية الجماع، كلما أزدادت احتمالية وصولها للذروة الجنسية.»

الخطأ السادس: تخطي الإغراء: تعشق النساء الإغراء، تقول كوبر «يمتلك الإغراء نفس أهمية الممارسة، أو أهمية أكبر أحيانًا.» إذ يساعد الإغراء على معرفة نوعية الاستثارة التي يرغب بها شريكك، سواء كانت فموية، أو بصرية، أو ذهنية، وتضيف «هل يستثار شريكك عندما تتكلم معه بسفالة على الهاتف أو تبعث له بالرسائل المغرية؟ حقًا عليك أن تجرب أن أشياء جديدة، كأن تتحسس ببطأ عليها وصولًا إلى صدرها، أو تتغزل بها أثناء وجودكما في الخارج، وإذا أعجبك ما رأيت، لا تتردد بأن تعبر عن هذا الإعجاب.»

الخطأ السابع: التركيز على قرع الأجراس: معظم النساء بحاجة لتحفيز البظر للوصول إلى الذروة الجنسية، لكن الأمر ليس بهذه السهولة، تقول كوبر «لا يستطيع بعض الرجال فهم تكوين البظر، فهو أكثر من ذلك الزر الذي تراه، إذ تمتد نهاياته العصبية على طول الفرج وداخل المهبل، لذلك فإن جميع النقاط المحتملة على طول ذلك الطريق تستحق الاستكشاف.»

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف