أدوات خاصة لا تشاركيها مع أحد غيرك!

لدينا العديد من الأشياء الخاصة بنا ومن الضروري للحفاظ على الصحة العامة للجسم عدم مشاركتها مع الآخرين، وهي أقرب إلى أغراض النظافة الشخصية التي تخص كل واحد منا؛ لأن استخدام هذه الأشياء مع الآخرين يسبب انتقال الأمراض؛ كون هذه الأشياء بيئة غنية بالبكتيريا والفطريات، وإليك عزيزتي مجموعة من هذه الأشياء تجنبي مشاركتها مع الآخرين.

المناشف
حاضنة للفيروسات وخاصة إذا كانت متواجدة في الحمامات، وهذا الأمر يجعلها تنقل عدوى الفطريات إلى الجلد.

فرشاة الأسنان
استخدام فرشاة أسنان الآخرين أمر خطير للغاية، حتى بعد تنظيفها وذلك بسبب تراكم البكتيريا عليها فتظل موجودة، مما تسبب أمراض البرد الشائعة والعديد من الأمراض الأخرى.

معجون الأسنان
يعد استخدام معجون الأسنان من الأشياء والأدوات التي تنقل البكتيريا والعدوى، وذلك عن طريق لمس شعيرات فرشاة أسنان الآخرين حواف معجون الأسنان الخاص بك.

الملقاط
يعد الملقاط حاملاً خطيراً للفيروسات المسببة للعدوى في الدم، وهذه الحالات خطيرة جداً واستخدام غير النظيفة يضعك في خطر الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي.

أحمر الشفاه
يعد أحمر الشفاه حاملاً لبكتيريا المكورات العنقودية والبكتيريا القولونية والجراثيم التي تسبب العدوى وانتقال الأمراض.

قصافة الأظافر
تحمل الكثير من الجراثيم والفطريات فتساهم في انتقال العدوى، كما أنها تنقل الأمراض خلال الدم عند إصابة الشخص المستعمل لها، فمن الممكن أن تصاب بعدوى الفطريات.

فرشاة الشعر
تنقل فرشاة الشعر فطريات وجراثيم تسبب انتقال قمل الشعر وأمراض فروة الرأس، وتسبب جفاف الشعر.

الشبشب أو الشحاطة
يحمل البكتيريا والجراثيم وتنمو على سطح الشبشب الكائنات الدقيقة التي تصيب بالتهابات بكتيرية وفطريات.

الصابون
يغطى سطح الصابون العديد من الكائنات الحية القادمة من آخر شخص قام باستعماله، يمكن أن تصبح ناقلة للأمراض.

سماعات الأذن
استعمال سماعات الأذن مع شخص آخر تسبب انتشار وانتقال عدوى قناة الأذن، قد تصل إلى فقدان السمع.

مزيل العرق الرول
ينقل العدوى، فهو محمل بالبكتيريا والفطريات التي تتجمع تحت الإبط، وعند تمريره ينقل بكتيريا الكرات العنقودية والملينة.

الشفرات
تعد الشفرات المستعملة من قبل الآخرين أمراً خطيراً، حيث تتراكم على الشفرات كمية كبيرة من خلايا الجلد بما فيها من الكم الهائل من البكتيريا.