معركة بين عروس وحماتها.. والسبب لون فستان الأخيرة!

حالةٌ عارمةٌ من الغضب انتابت عروسًا أسترالية، بعدما أرسلت لها حماتها صورة الفستان الذي تعتزم ارتداءه في ليلة زفافها على نجلها.

ولجأت تلك العروس إلى فيسبوك كي تُعبّر عن شكواها وضيقها من فستان حماتها الأبيض المزود بذيل طويل، موضحةً أن ما أثار غضبها أكثر هي أن حماتها مُصرّة على ارتدائه رغم كل شيء.

وأوضحت العروس، التي لم يُفصح عن اسمها لوسائل الإعلام الأسترالية، أنها كانت قد طلبت من الضيوف أن يلتزموا في ملابسهم بألوان الوردي، الأحمر والخوخي.

وكتبت في تدوينتها “والمشكلة أننا أعطينا لحماتي حوالي 5 ألوان كي تنتقي منها ما يناسبها، وحاولت أن أضفي على المسألة قدرًا من الدعابة لأنها غير متحمسة تمامًا للفرح بأكمله”.

وردّت والدة العريس على ذلك بقولها “لا أود أن أظهر بنفس لون صديقات العروس، فضلاً عن أن هذه الألوان التي اقترحوها عليّ لا تناسبني، وأنا آسفة لتصوركم أني غير قادرة على انتقاء فستان مناسب في يوم عرسكم. وأنا أشعر بأني أحرج الجميع وأنه يتعيّن عليّ أن أنتقي فستاني كما لو أني طفلة”.

وسرعان ما تفاعل المتابعون مع تدوينتي العروس وحماتها على فيسبوك، وبدا من الواضح أن الأغلبية مالت لانتقاد حماة العروس من مُنطلق أن ضيوف حفلات الزفاف لا يجب أن يرتدوا اللون الأبيض منعًا لإفساد فرحة العروس التي تريد أن تسعد في تلك الليلة، ومن ثم لا داعي للظهور باللون الأبيض أو بفساتين مزوّدة بذيول.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.