طرق بسيطة للتخلص من روائح الحمام المزعجة

يُمكن لروائح الحمام المزعجة أن تشكّل أزمةً كبيرةً بالنسبة إلى ربة المنزل، لاسيما في حضرة الضيوف والغرباء فإن أردتِ لنفسكِ تلافي هذه الأزمة ولرائحة حمامكِ أن تكون جميلة ومنعشة على الدوام، ستجدين كل ما تحتاجينه من مكوّنات ومقادير في مطبخك.

نعم، هذا صحيح، يمكن لبعض “موجودات المطبخ” أن تكون وسيلتك الطبيعية لتعقيم الحمام والتخلّص من روائحه المزعجة، دعينا نعرّفكِ عليها في ما يلي:

عصير الليمون الحامض

ضعي عصير ثمرة ليمون حامض في كرسي الحمام وأغلقي الغطاء، ثم على أرضية الحمام وأغلقي الباب. انتظري بعض الوقت قبل أن تعودي وتُشطّفي العصير بالماء النظيفة.

صودا الخبز

أضيفي القليل من صودا الخبز إلى دلو ماء نظيفة. امسحي أرضية الحمام وكرسيه بالمزيج بمعدل مرتين في الأسبوع حتى تتخلّصي من الروائح.

الخلّ

استعملي الخلّ الأحمر أو خل التفاح لتنظيف حمامك. فرائحة الخلّ القوية كفيلة في إزالة البقع والترسبات من المغطس والزوايا الأخرى.

الماء والصابون

استعملي الماء مع القليل من الصابون المعطّر لتُنظّفي حمامكِ وبالأخص كرسيه حيث تتجمّع البكتريا المسببة للروائح.

الزيوت الأساسية

لا توفّري الزيوت واستعمليها أيضاً لتنظيف أرضية الحمام وكرسيه. وكوني أكيدة بأنّ عطرها القوي سيُساعدكِ في التخلّص من كل رائحة مزعجة!

والجدير ذكره أنّ المكونّات التي ذكرناها لكِ أعلاه ليست قوية كمواد التنظيف الكيمائية وقد تستغرق وقتاً أطول لتُعطي النتيجة المرجوّة. ولكنها بالتأكيد رهانكِ الأول والأخير لحمام براق وذي رائحة منعشة، بفضل خصائصها الطبيعية لمحاربة الروائح والبقع والأوساخ العنيدة!

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف