الرئيسية / صحة / طرق التعامل مع اكتئاب مابعد الولادة
كيفية التعامل مع اكتئاب النفاس!

طرق التعامل مع اكتئاب مابعد الولادة

أن تُرزقي بطفل هو معجزة بحد ذاتها لكن حتى المعجزات تحمل في طياتها في بعض الأحيان، عواقب غير مرغوب فيها. ربما سمعت مرارًا وتكرارًا بحالة الكآبة المعروفة بالبايبي بلوز (baby blues) أو اكتئاب ما بعد الولادة التي تعاني منها الأم بعدما تضع طفلها (أو عشت شخصيًا هذه التجربة). وعلى الرغم من أن هاتين العبارتين تُستخدمان بالسياق عينه إلا أن هناك اختلافًا بينهما. فتقريبًا كل أم تشعر بالكآبة المعروفة بالبايبي بلوز بعدما تضع طفلها فتصبح مزاجية وسريعة الانفعال وتشعر بالارهاق والتوتر والحزن والنعاس وغيرها من الأمور، إلا أن هذه العوارض تختفي تدريجيًا بعد أسبوعين أو ثلاثة أسابيع من ولادة الطفل.

 

في حين أن في حالات اكتئاب ما بعد الولادة تكون العوارض أكثر خطورة وتستمر لفترة أطول وقد تعيق قدرة الأم على الاهتمام بنفسها وبطفلها المولود حديثًا. ومن بين العوارض التي تظهر على الأم التي تعاني من اكتئاب ما بعد الولادة: فقدان الاهتمام بالأمور والشعور السلبي تجاه الطفل والأفكار الانتحارية والأرق أو قلة النوم وتغيّر الوزن بصورة كبيرة والشعور بعدم القيمة وبتأنيب الضمير وعدم الحماس والإرهاق. وبغية التعامل مع اكتئاب ما بعد الولادة لا بد من فهم هذه الحالة النفسية وأسبابها. في الواقع، ما من تفسير واحد لهذه الحالة فكل امرأة تتفاعل بطريقة مختلفة مع الضغوط التي تواجهها في حياتها. كما تتداخل العديد من العوامل التي تولد اكتئاب ما بعد الولادة بحسب هيكلية شخصية المرأة التي تسمح بتفاقمها. وهناك العديد من العوامل البيئية والنفسية والبيولوجية والاجتماعية التي تلعب دورًا في هذا الإطار. وبغض النظر عن هذه الأمور، يمكن معالجة اكتئاب ما بعد الولادة والسيطرة عليه بطريقة أفضل في حال تم التعرف على عوارضه مبكرًا. إليك بعض النصائح للتعامل بصورة أفضل مع اكتئاب ما بعد الولادة :

• بلّغي طبيبك بالعوارض على الفور

• اقرئي الاستراتيجيات التي تساعدك على حل مشكلتك

• الجئي إلى طبيب نفسي

• لا تضغطي على نفسك لمعالجة المشكلة بنفسك ومن دون مساعدة

• اسألي طبيبك إذا كنت بحاجة إلى مضادات الاكتئاب (يتم وصفها بحسب خطورة الأعراض)

• احصلي على قسط كاف من الراحة

• شاركي في مجموعة دعم تضم أمهات أخريات

• اتبعي حمية غذائية صحية

• مارسي الرياضة إذا أمكن

• اطلبي من زوجك القراءة حول حالة الاكتئاب ما بعد الولادة لكي يتمكن من دعمك بطريقة أفضل

في النهاية من المهم أن تعرفي أن الأم التي تعاني من اكتئاب ما بعد الولادة ليست أمًا سيئًة أو لا تستحق أن تُرزق بطفل.. لذا لا تعاقبي نفسك من خلال الحكم الذاتي القاسي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!