الرئيسية / صحة / النبتة النعمة التي تعالج السكري وتنظف الكبد

النبتة النعمة التي تعالج السكري وتنظف الكبد

اخترنا لكم متابعينا القراء في صبايا ستايل هذا المقال المفيد عن النبته التي تعالج السكري حيث أنعم الله علينا بهذه النبتة التي هي من أهم النباتات في طب الايروفيدا الهندي..

إنها … شوك الجمل (الخرفيش) – Milk thistle
أنعم الله على نبتة شوك الجمل بمادة تسمى ” سيليمارين”، وهي مادة منشطة للكبد في نظام الأيروفيدا الطبي الهندي، الذي يعود إلى خمسة آلاف سنة، وقد وافقت اللجنة الألمانية الحكومية على اعتبار كل من نبتة شوك الجمل ومادة السيليمارين دواء لمعالجة أمراض الكبد. ويستعمل السيليمارين أيضاً لمعالجة فقدان الشهية واضطرابات المرارة.

تأثير شوك الجمل على السكري
تشير الدراسات الحديثة إلى أن مادة السيليمارين يمكن أن تساعد في محاربة السكري من النوع الثاني عبر تخفيف “مقاومة الجسم للأنسولين”. والسيليمارين غنية بالمواد المضادة للأكسدة، التي يمكن أن ينشأ عنها مفعول مضاد للسكري عبر الحدّ من هجمات الجذور الحرة على الخلايا.

وقد أشارت نتائج دراسة أجريت على ستين مصاباً بالسكري من النوع الثاني إلى أن السيليمارين مركب واعد لعلاج السكري. وكان المرضى الذين خضعوا لهذه التجربة كلهم يتلقون علاجاً بالأنسولين منذ سنتين على الأقل ويعانون من تشمّع الكبد الناتج عن شرب الكحول.

ولمدة سنة، أعطي نصف المجموعة مكملاً غذائياً عبارة عن 600 ملغ من السيليمارين، إضافة إلى علاجهم المعتاد، فيما حافظ النصف الآخر على علاجهم السابق فقط، ومع نهاية السنة، استفاد المرضى الذين عولجوا بالسيليمارين من نواحٍ عدة.

الفائدة الأولى: تحسنت ثلاثة معدلات هامة: فقد تراجع المعدل اليومي لنسب الغلوكوز من 202 ملغ/ديسيليتر إلى 172 ملغ/ ديسيليتر، وانخفض معدل الأنسولين اللازم يومياً.

الفائدة الثانية: لم يعان المرضى الخاضعون لعلاج بالسيليمارين من أي زيادة في عدد نوبات انخفاض معدل الغلوكوز في الدم، إن بشكل معتدل أو شديد. وهذا يشير إلى قدرة السيليمارين على تثبيت معدلات الغلوكوز في الدم فضلاً عن تخفيضها.

الفائدة الثالثة: تحسّن عمل الكبد. ولم يعرف هذه الفوائد أيّ من المرضى في المجموعة التي اتبعت العلاج التقليدي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *