علاجات تساعد في شفاء آلام الظهر

يمكن أن يكون سبب آلام الظهر نتيجة لمجموعة متنوعة من المشاكل -من شد العضلات الى الانزلاق الغضروفي أو حتى توتر الأعصاب. ويمكن لاي تهيج من هذه أن يؤدي إلى الألم الذي ينتقل إلى أجزاء أخرى من الجسم ويسبب تشنجات عضلية. بينما يعتبر آلام أسفل الظهر هو الأكثر شيوعا، يمكن للأعراض وشدة الألم ان تختلف. نقدم لكم بعض التدريبات التي سوف تساعدكم في تخفيف الالم

 

اليوغا

حركات التمدد التي يقوم بها مدرب اليوغا تزيد قوة عضلات محددة والمجموعات العضلية بشكل عام. كما ان العديد من الوضعيات تعزز بلطف ظهرك وعضلات بطنك، والتي تعد أساسية لشبكة العضلات في العمود الفقري. كما أنها تساعد الجسم على الحفاظ على وقوف سليم وحركة. تتضمن اليوغا أيضا التمدد والاسترخاء، مما يقلل من التوتر في العضلات التي تحمل الإجهاد.

الوخز بالإبر

يعتبر الوخز بالإبر من العلاجات التقليدية الفعالة كما يساعد على تخفيف الألم في غضون بضع جلسات. توخز الإبر الرقيقة على الظهر مما يساعد على خروج المواد الأفيونية وهي مواد كيميائية طبيعية من الدماغ. وهي ذات تأثير مسكن.

التدريب عالية الكثافة

بينما تعد التدريبات الكثيفة محظورة على عدد كبير من أولئك الذين يعانون من آلام الظهر، الا ان مدربي اللياقة البدنية ينصحون بالقيام ببعض التمارين الكثيفة التي من شأنها ان تساعد في تخفيف آلام الظهر، وكذلك التأكد من عدم عودتها مرة أخرى. ويفضل القيام بها تحت اشراف مدرب خاص.

التدليك

تعد تقنية الكسندر مناسبة لعلاج توتر العضلات الناجم عن الأنشطة اليومية الشائعة، مثل الجلوس والوقوف، والمشي.

ويستطيع أولئك الذين يعانون من مشكلة مزمنة في الظهر أن يقوموا بجلسات أسبوعية، تساعد في التخفيف من الشد العضلي في غضون أسبوعين.

العلاج بالحديث

هل تعلم أن الحديث عن آلام الظهر يمكن أن يخفف منه؟ على الرغم من ان هذا يبدو غريبا، الا ان دراسة أجريت في عام 2010، وشارك بها مجموعة من المرضى في جلسات علاج سلوكي ذكرت أن المشاركين شعور بالتحسن ضعف أولئك الذين لما يشاركوا في جلسات الحوار.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف