هل ليزر إزالة الشعر له آثار جانبية على الحامل؟

يلجأ بعض النساء إلي الليزر للتخلص من الشعر الزائد، وذلك بعد فشل تجارب الشمع والطرق التقليدية، ولكن الحوامل لهن وضع خاص لا سيما خلال الأشهر الأولى.

تقول الدكتورة خلود مجدي، طبيبة جلد، إن التقدم العلمي حرص على توظيف أشعة الليزر من أجل إزالة الشعر بطريقة آمنة وفعالة بصورة دائمة، إضافة إلى أنه يتيح إزالة الشعر في كل أنحاء الجسم مثل الوجه والإبطين، ويمكن استعمال الليزر لمعظم السيدات وبمختلف الأعمار حتى قبل سن البلوغ عند الفتيات، كما انه آمن عند المرأة الحامل (شرط اجرائه بمناطق صغيرة ومحددة لتفادي الألم)، ولا علاقة له بهرمونات الحمل.

تضيف خلود أنه لا يمكن لليزر المستخدم لإزالة الشعر أن يؤدي إلى اختراق الطبقات تحت الجلد، ولهذا فليس له تأثيرات على الأعضاء الداخلية مثل الرحم أو المبايض، ولكن نتجنبه خلال فترة الحمل، لأن هرمونات المرأة تكون غير منتظمة، ونجاح إزالة الشعر بالليزر يعتمد على استقرار الهرمونات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف