تشابك بالايدي بين أحمد الفيشاوي وعمرو اديب في الجونة

كشفت تقارير صحفية عن مشادة كلامية وقعت بين الفنان أحمد الفيشاوي والإعلامي عمرو أديب، خلال تواجدهما في أحد أماكن السهر في الجونة، وذلك بسبب هجوم الأخير على الفيشاوي بعد لفظه الخارج.

وقالت التسريبات أن مشادة قوية وقعت بين أحمد الفيشاوي وعمرو أديب، إلى الحد الذي كاد أن يصل لتشابك بالأيدي، إلا أن الموجودين في المكان تدخلوا سريعاً لتدارك الموقف وتهدئته، بحسب موقع الوطن.

وأضافت التسريبات أن أحمد الفيشاوي كان غاضباً بشدة من كلام عمرو أديب الجارح في حقه، على إثر تلفظه بلفظ خارج في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي، مما دفعه للهجوم على أديب فور لقائه في أحد الأماكن.

ويعود سبب الأزمة بين عمرو أديب وأحمد الفيشاوي، بعد أن تلفظ الأخير بلفظ خارج في حفل الافتتاح مهرجان الجونة، مما دفع أديب للتعليق على حسابه على تويتر ليقول عنه: “بأنه غير مسئول عن تصرفاته وأنه “قليل الأدب””.

يذكر أن أحمد الفيشاوي اعتذر عن اللفظ الذي خرج منه في حفل افتتاح مهرجان الجونة، مؤكداً احترامه لكل القائمين على الحفل، وأنه لم يقصد الإساءة ولكنه أخطأ التعبير عن غضبه من الشاشة غير الثابتة والتي سيتم عرض فيلمه “شيخ جاكسون” عليها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف