شاب تركي يحتفل بطلاقه من زوجته.. وتعليق صادم منه عن ابنته

في واقعة غريبة، احتفل شاب تركي يدعى رضوان كويغون، يبلغ من العمر 26 عاماً، بطلاقه من زوجته، بطريقة غريبة.

كويغون قام بتزيين سيارته بشارات كُتب عليها: “تطلقت.. تحرَّرت”، وقام بعمل جولة بها حول المحكمة التي صدر منها حكم الطلاق، وذلك بحسب موقع “هافينغتون بوست”.

الشاب التركي قال: “أسعد يوم في حياتي. حتّى في يوم زفافي لم أفرح لهذه الدرجة”، موضحا أنّه انفصل عن زوجته بعد زواج دام 6 سنوات، بسبب المشاكل والخلافات الدائمة وعدم قدرتهما على التفاهم.

وأضاف أنّ طليقته حصلت على حضانة طفلتهما، التي تبلغ من العمر 4 سنوات، وصدم الجميع بتعليقه على قرار الحضانة، قائلاً: “تخلصت منهما، لا أريد لا البنت ولا الأم بعد الآن”، مؤكدا أنّه ليس هناك أجمل من العيش بحرية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف