اختاري صورة تفضّلينها… لنخبرك ما هو هوسك الباطني وكيف تتغلّبين عليه؟

أكبر شغف في حياتك هو حبّك للطعام، بين الأكل والطبخ، وابتكار وصفات جديدة، وبالأخص مشاركة أوقات الطعام مع الآخرين

انظري جيّداً وتمعّني في الصور أدناه، واختاري الصورة المفضّلة لديك، لنقول لك أيّ هوس لديك، وما الذي يدلّ عليه خيارك عن خفايا شخصيّتك…

إذا اخترت الصورة 1

هوسك الباطنيّ: أن تخذلي نفسك

يتملكّك خوف كبير من أن تقومي بأمور تخذلين بها نفسك، وتوقّعاتك. الصورة التي اخترتها تدلّ على أنّك منذ نعومة أظافرك، كان لديك توقّعات كبيرة من الإنجازات التي كنت تأملين تحقيقها في حياتك. لديك أهداف كثيرة كنت تودّين بلوغها، مع قلق دائم من عدم تنفيذ أيّ منها. عقلك الباطنيّ يذكّرك دائماً بما يمكن أن يحصل عندما تفشلين في نحقيق أمر ما، وما هي تردّدات ذلك على حياتك، وما الذي سيقوله عنك الآخرون، أو أي تصرّفات ستكون لهم.

نصيحتنا إليك: اعتبري خوفك هذا وكأنّه وقود يدفعك إلى الأمام، وغذي به ذهنك وجسدك. أثبتي لنفسك أنّه يمكنك أن تقومي بأيّ شيء تريدينه، وبأنّ خوفك موجود فقط لمساعدتك لتحقيق أهدافك. نحن على ثقة بأنّك قادرة على ذلك.

إذا اخترت الصورة 2

هوسك الباطنيّ: الطعام

أكبر شغف في حياتك هو حبّك للطعام، بين الأكل والطبخ، وابتكار وصفات جديدة، وبالأخص مشاركة أوقات الطعام مع الآخرين. الصورة التي اخترتها تدلّ على أنّ ذهنك مشغول دائماً بأفكار حول الطعام. أنت إنسانة شغوفة جدّاً، محبّة وذات شخصيّة دافئة. تحبّين أن تعيشي تجارب الحياة بكلّ جوارحك، وتعتبرين أنّ تناول وجبات لذيذة يؤمّن لك كلّ الطاقة اللازمة لتعيشي هذه التجارب القويّة. وإذا كان هناك أمر تحبّينه أكثر من الأكل، فهو طبخ هذه الأكلات، وترَين أن تحضير الطعام من أجل شخص ما، ما هو إلا أكبر دليل على عاطفتك نحوه. كما تهوين أيضاً رؤية وجه الآخرين عندما يتمتّعون بوجبة ما حضّرتها بنفسك. ومع أنّ الطعام هو شغفك الأكبر، إلا أنّك تتمتّعين بقوّة إرادة كبيرة جدّاً، وتعرفين متى يجب عليك أن تتوقّفي عن تناول الطعام كي لا تكتسبي وزناً زائداً، أو لا تتسبّبي بإلحاق الضرر إلى صحّتك. وتعرفين كيف توازنين شغفك كي يكون أكلك صحّياً، ولتنعمي به لسنين طويلة.

 

إذا اخترت الصورة 3

هوسك الباطنيّ: الطبيعة

الصورة التي اخترتها تدلّ على حبّك الكبير للطبيعة. منذ صغرك وأنت تشعرين بانجذاب نحو الحيوانات والمناظر الطبيعيّة، وتحبّين المشاركة في رحلات التخييم، والسفر، والمشي في الجبال والغابات، أو حتى اكتشاف كنوز الطبيعة المحيطة بنا. بالنسبة إليك تشكّل الطبيعة مكاناً ساحراً يختزل كلّ الأفكار المنطقيّة. هناك قواعد بسيطة في الطبيعة ينبغي احترامها لخوض مغامرة رائعة تعرفين أنّها بانتظارك على مفترق نهر ما، أو على تقاطع طرق فرعية في غابة ما… عقلك الباطنيّ يجعلك تفكّرين دوماً بالترحال، وأنت تقومين بواجباتك اليوميّة، مثل التسوّق والطبخ أو التجوّل في الشارع وخصوصاً عندما تعملين. وإذا استطعت، تتركين كلّ شيء للقيام بجولة حول العالم.

إذا اخترت الصورة 4

هوسك الباطنيّ: حاجة قويّة للحبّ

أنت إنسانة شغوفة وعاطفيّة للغاية، وهذه الصفات ظهرت لديك منذ نعومة أظافرك. ترعرعت في عائلة كبيرة، مع عدد من الأشقاء أو الأخوة، وبين أصدقاء كثر ومحبّين. وبما أنّك لم تكوني دوماً مركز إهتمام الجميع، لذا فأنّك بحاجة مستمرّة إلى حبّهم. عقلك الباطني مشغول دوماً بفكرة أنّه يجب أن يكون هناك شخص ما يحبّك ويعتني بك. قد يعتقد البعض أنّ هذه صفة سيئة في شخصيّة المرء، ولكنّك يجب أن لا تستمعي إليهم، خصوصاً وأنّها إحدى الصفات الأقوى والأفضل في شخصيّتك. وهذه الحاجة للحبّ هي الدافع الأقوى في حياتك، والمحرّك الذي يعطيك الطاقة إلى الأمام، وللمثابرة في أعمالك ودروسك، وللقيام بإنجازات كبيرة. ابحثي عن حبّ كبير في حياتك، ولا ترضي إلا بذلك الحبّ الكبير. هذا الشعور هو الذي سيوصل بك إلى أماكن لا يحلم بها غيرك.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف