صحيح أن كيدهن عظيم ولكن الرجل يعشقهن لهذا السبب! فهل أنت منهن؟

لطالما وصفت المرأة بالنكدة لسبب أو لآخر، خصوصا في العلاقة العاطفية من قبل الشريك ولعل الغريب في الامر، أن الرجل، مهما بلغت درجة نكد حبيبته، يبقى عاشقا لها، فما السبب في ذلك؟

السبب بسيط للغاية هو أن الرجل يعشق المرأة القوية وصاحبة الارادة الصلبة، والتي تشكل تحدياً له فلا يشعر بالملل أو الروتين، شرط عدم الاكثار من حالات النكد خصوصا حيال الامور التفاهة والسخيفة.

ففي نهاية المطاف، للرجل درجة معينة من الاحتمال والصبر وبالتالي لن يكون بامكانه تحمل المزيد من الخلافات والمشاكل الناجمة عن نكد حبيبته، خصوصا ان كان يرزح تحت ضغوطات الحياة والعمل والمشاكل الاجتماعية، ما قد يؤدي الى نفوره من شريكته الامر الذي قد يصل الى حد الانفصال.

وبالتالي عزيزتي، عليك أن تتمكني من تحكيم عقلك والتحلي بوعي فكري ونضج عاطفي فلا تتخطين الخط الاحمر مع الشريك خصوصا عندما يتحول الامر الى شكّ دائم وقلة احترام، ما يهزّ أسس العلاقة العاطفية، على الرغم من مشاعر الحب الصداقة بينكما.

كما من الضروري ان تتحلي بالقدرة على ضبط اعصابك وردات فعلك، خصوصا امام الاخرين، وبالتالي حاولي ترك المشكل أو الحديث الخاص مع الحبيب في الاوقات الخاصة بكما، بعيدا عن طرح علناً أو في الاوقات غير المناسبة.

بمعنى آخر، كل ما يتوجب عليك فعله يا سيدتي هو تحكيم ذكاءك في عملية التحاور والتواصل مع الشريك، وذلك بغية الحصول على اهدافك بعيدا عن المشاكل والخلافات التي ستتعب الشريك وأنت في نفس الوقت وتؤدي الى خسارة مشاعر الحب بينكما تدريجياً.

فمهما بلغت درجة الحب، يبقى التفاهم هو الاساس الذي يؤمن راحة البال لكما كثنائي ما يؤدي الى تطوير العلاقة العاطفية وفق اسس مهمة وناجحة تؤدي بكما الى الزواج وتاسيس عائلة خاصة بكما.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف