اسباب سيلان اللعاب اثناء النوم وطرق علاجه

يعاني البعض من مشكلة وجود اللعاب على مخداتهم عند الاستيقاظ من النوم، وهي حالة شائعة عند معظم الناس وتحدث للكبار والصغار وقد ينظر اليها على انها مسألة عابرة الا انها قد تحمل بعض الاضرار الصحية التي يجب التنبه لها.

ويعرف سيلان اللعاب اثناء النوم بانه احد انواع اضطرابات النوم التي تصيب الناس بالحرج أمام الآخرين، ويدل وجود لعاب على المخدة للاصابة بامراض معينة.

النوم على جانب واحد باستمرار:

كثرة النوم على أحد الجانبين بصورة دائمة قد تكون السبب وراء وجود سيلان اللعاب أُثناء النوم. اذ ان النوم على الجانب يدفع لفتح الفم طوال النوم ودفع اللعاب ليسيل على الوسادة بدلاً من أن يذهب لأسفل.

التهاب الجيوب الانفية:

يؤثر التهاب الجيوب الانفية لحدوث مشاكل وصعوبات في البلع والتنفس، خاصة عند الاصابة بنزلات البرد ما يدفع المرء للتنفس من خلال الفم بسبب انسداد الانف مما يتسبب في تدفق اللعاب من الفم.

الحموضة:

المعاناة من الحموضة أو ارتجاع المريء قد يكون ذلك سببا وراءسيلان اللعاب من الفم اثناء، كون الحموضةتحفزانتاج حمض المعدة إلى المريء وهذا بدوره يؤدي إلى اللعاب الزائد.

الحساسية أو التسمم:

قد يحصلانتاج اللعاب الزائد بسبب حساسية الأنفاو حساسية الطعاماو التسمم الناتج عن المبيدات الحشرية، وغالباً ما تؤدي هذه الحالاتإلى سيلان اللعاب المفرط.

التهاب اللوزتين:

عند التهاب اللوز والغدد الموجودة في الجزء الخلفي من الحلق، يحصل تقيد فيانتاج اللعاب المتراكم في أسفل الحلق ويسمى بالتهاب اللوزتين. وهو أحد الأسباب الشائعة وراء سيلان اللعاب أثناء النوم.

مشاكل الاسنان:

التهابات اللثة والاسنان وغيرها من مشاكل الأسنان يمكن أن تزيد من انتاج اللعاب.

عيب خلقي في الفم:

في حالكان الفم أو اللسان بحجم كبير والأسنان ضيقة أو تضخم الغدد الليمفاوية يؤدي إلى سيلان اللعاب.

تناول بعض الأدوية:

مثل ادوية الاكتئاب العصبي ومضادات الاكتئاب والادوية مثل بيلو كاربين والمورفين.

الاضطرابات العصبية:

قد تعاني من صعوبة التحكم في اللعاب إذا كنت تعاني من اضطراب عصبي، كشلل الوجه، او مرض باركنسوناو الزهايمروالسكتة الدماغيةومرض التوحدوالتصلب العضلي أو التصلب المتعدد.

علاج سيلان اللعاب اثناء النوم:.

النوم على الظهر بدل النوم على الجوانب.
سند الرأس لمنع سيلان اللعاب خارج الفم.
استشارة الطبيب حول الادوية التي يتم تناولها.
التنفس عن طريق الانف.
ممارسة تمارين النفس العميق لتحسين منط التنفس والتحكم في الاجهاد وعلاجه.
علاج الحساسية.
القيام بتمارين معينة للوجه لتخفيف تشنج العضلات.
تدليك الوجه بزيت اللافندر يساعد في تخفيف سيلان اللعاب اثناء النوم.
تنظيف الاسنان بشكل جيد والحرص على خلوها من اية امراض.
مضغ الطعام ببطء للحد من افراز اللعاب في الفم.
تجنب تناول الأطعمة الغنية بالتوابل التي تحفز انتاج اللعاب في الفم خاصة قبل النوم.
فقدان الوزن الزائد الذي يؤدي لمشاكل في التنفس اثناء النوم ومنها سيلان اللعاب.