لماذا تؤلم الحلمات ؟

تشعر النساء بالألم في حلماتهن، ولكن الرجال يشعرون بهذا أيضاً، وخاصةً في سن المراهقة خلال مرحلة البلوغ. يحدث هذا عند النساء بشكل عام نتيجة للتغييرات الهورمونية خلال مراحل حياتهن مثل سن البلوغ، الحمل، الإرضاع وسن اليأس. إليكم من صبايا ستايل أغلب العوامل التي تؤدي إلى الإحساس بأوجاع في حلمات الصدر.

تمر النساء بتغييرات هورمونية مهمة في عدة مراحل من حياتهن. هذه التغييرات مسؤولة في أغلب الحالات عن ظهور الآلام في الحلمات والثديين، وكذلك عن الشعور بحساسية أكبر بكثير في هذا الجزء من الجسم. في المرحلة الأولى، مرحلة البلوغ، عندما يبدأ الثديان بالنمو، يصبحان أكثر حساسية بكثير وهذه العملية يمكن أن تسبب آلاماً حادة، ولكنها تختفي بشكل كامل عند نهاية مرحلة البلوغ. إذا استمر الألم أو أصبح غير محتمل، استشيري طبيبك فوراً.

مرحلة أخرى تشعر فيها النساء غالباً بأوجاع في الحلمات هي مرحلة الحمل. خلال هذه الأشعر التسعة، يتحضر الجسم للولادة وتحدث تغييرات مهمة مثل توسع الرحم وتضخم الثديين لأن أنسجتهما تتحضر لإنتاج الحليب. علاوة على هذا، تحدث زيادة في إنتاج الهورمونات مثل الأستروجين والبروجسترون. كل هذه التغييرات يمكن أن تسبب حساسية، أوجاعاً وقساوة في الصدر والحلمات.

بالإضافة إلى هذا، الأوجاع في الحلمات هي عارض شائع خلال الرضاعة. في هذه الحالة، تزداد حدة الآلام بسبب عملية المص من قبل طفلك، ويصبح ثدياك أكثر حساسية من المعتاد. في هذه المرحلة، تتكرر أيضاً حالات الإصابة بالتهاب غدة الثدي التي تحدث عندما لا يتدفق الحليب كما يجب ويتجمع في الثديين. هذا المرض يسبب عوارض مثل الأوجاع، الالتهاب، الاحمرار والحساسية الشديدة.

رغم أنها السبب الأهم، لكن التغييرات الهورمونية ليست السبب الوحيد لأوجاع الحلمات. هناك عوامل أخرى مثل الإثارة المفرطة خلال العلاقات الجنسية. الحلمات هي مناطق حساسة جداً من الصدر وإثارتها بشكل مفرط أو مفاجئ، باليد أو الفم، يمكن أن يؤدي إلى أوجاع في هذه المنطقة من الجسم. لتجنب هذا، من الضروري ان نكون واعين لحساسية هذه المنطقة ومراقبة إيقاع المداعبة خلال الإثارة التي يجب أن تبقى لطيفة.

عندما يصبح الطقس بارداً، يمكن أن تؤلم الحلمتان وهذا يسبب شعوراً خفيفاً بالانزعاج. لهذا ننصحكم، في الطقس البارد، أن تستخدموا صدريات مبطنة. ارتدوها دافئة واعتنوا ببشرتكم عن طريق شرب الماء بشكل كاف وترطيب البشرة باستمرار. من المهم أيضاً أن ترطبوا بشرتكم وخصوصاً على مستوى الحلمات، على مدار السنة، لتتجنبوا أن تصبح جافة ومتهيجة، لأن هذا سيسبب آلاماً في النهاية.

يتحسس بعض الأشخاص على بعض أنواع القماش. من الممكن أن تسبب ملابسك الداخلية تهيجاً للحلمة، وهذا يمكن أن يؤدي إلى آلام فيها. في هذه الحالة، من الافضل أن ترتدي أقمشة طبيعية مثل القطن وتتجنبي ارتداء أقمشة صناعية. يمكن أن يحدث أيضاً التهاب جلدي بسبب الاحتكاك ويسبب آلاماً وتهيجاً واحمراراً على مستوى الحلمات إذا استخدمت مستحضر تجميل أو سائل استحمام مؤذٍ لبشرتك.

بعد صدمة أو ضربة على الصدر، من الطبيعي أن نشعر بألم في الحلمات وأن نشكو من حساسية شديدة في هذه المنطقة. إذا ظهر ورم دموي، فهذا يعني أن لديك نزيف أو أن الألم حاد. يجب أن تستشيري طبيباً للضرورة ليجري الفحوصات اللازمة.

في حالات نادرة، يمكن أن تكون الأوجاع في الحلمات إشارة إلى وجود سرطان الصدر. من المهم أن نجري الفحوصات اللازمة للتحقق إذا ما كان هناك تغييرات ذات دلالة أو درنات. إذا كانت هذه هي الحالة، يجب أن تستشيري طبيباً ليتأكد من تشخيص المرض. من الأفضل أن تجسي ثدييك لتفحصيهما وأن تستشيري الطبيب في حال الشك.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف