الرئيسية / صحة / اكتشفي الأعراض الخطيرة التي تكشفها لكِ الفوطة اليوميّة
أعراض خطيرة تكشفها الفوطة اليوميّة

اكتشفي الأعراض الخطيرة التي تكشفها لكِ الفوطة اليوميّة

نقدم لك عزيزتي في صبايا ستايل نصائح صحية فقد تظنّين أن دور الفوط اليوميّة يقتصر على كونها بمثابة حماية لملابسكِ الداخلية من الإفرازات المهبلية، والوقاية من أي حوادث متعلّقة بالطمث غير المتوقّع. ولكن ما لا تعلمينه في هذا السياق هو أنّ الإستعمال اليومي لهذه الفوط قد يكشف لكِ أعراضاً خطيرة قد تنقذ صحتّكِ وربّما حياتكِ في وقت مبكر، إذ قد لا تتمكّنين من ملاحظة هذه الإفرازات والعلامات على الملابس الداخلية الملونة أو غير القطنية:

النزيف الخفيف خارج أيام الدورة: قد يكشف إستعمالكِ للفوط اليومية نزيفاً خفيفاً خارج أيام الدورة الشهرية، وهذا ما يدّل الى وجود إلتهابات أو ورم حميد في عنق الرحم أو داخله. أمّا النزيف الخفيف بعد العلاقة الحميمة، فقد يدل إلى إلتهابات في عنق الرحم أو تغيّرات في الهرمونات.
النزيف خلال الحمل: من الضروري جداً أن تتابعي نفسكِ خلال فترة الحمل، خصوصاً على صعيد الإفرازات المهبلية للتاكّد من عدم حدوث أي نزيف ولو خفيف. لذلك، إعتمدي الفوط اليومية لمراقبة هذه الإفرازات، وإطلاع طبيبكِ النسائي فوراً عند رؤية أي دم.
الإلتهابات المهبلية: ضعي الفوط اليومية من دون إنقطاع خلال الأيام العادية لكشف أي إلتهابات مهبلية محتملة. فإن وجدت عليها إفرازات سميكة وبيضاء اللون، قد يكون ذلك مؤشراً الى الإلتهاب، وبالتالي يتطلّب الموضوع تدخلاً طبياً.
الأمراض المنقولة جنسياً: في حال لاحظتِ وجود إفرازات مائلة إلى الإصفرار أو اللون الأخضر على الفوطة اليومية، فذلك قد يدل إلى وجود مرض منقول جنسياً مثل داء المشعرات أو السيلان. لا تهملي هذه العوارض أبداً وراجعي طبيبكِ على الفور.
الإلتهاب المهبلي البكتيري: إن كانت الإفرازات على الفوطة اليومية باللون الأخضر المائل الى الرمادي، مع رائحة كريهة، فأنتِ على الأرجح تعانين من التهاب مهبلي بكتيري bacterial vaginosis. الأمر لا يستدعي قلقاً كبيراً، ولكن عليكِ اللجوء إلى الطبيب لعلاجه بواسط مضادّات للإلتهاب.
لذلك، إحرصي دائماً على إستعمال الفوط اليومية ومراقبة الإفرازات المهبلية لرصد أي تغيّرات قد تكون مؤشرات لمشكلة معيّنة!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!