١٠ أطعمة يجب تناولها في فترة الرضاعة لزيادة لبن الثدي

لاشك أن الأم المرضعة تكون بحاجة إلى نظام غذائي خاص ليساعدها على الرضاعة بشكل سليم وصحي. إذا كنت أم مرضعة أو ستنجبين طفلاً قريباً، فعليك معرفة أهم الأطعمة التي يجب إضافتها لنظامك الغذائي بعد الولادة لضمان الحصول على التغذية المطلوبة ولزيادة إفراز لبن الثدي أثناء الرضاعة الطبيعية.

تعرفي فيما يلي على أهم ١٠ أطعمة يجب تناولها في فترة الرضاعة لزيادة لبن الثدي:

١- اللوز:

اللوز من المكسرات الغنية بفيتامين E وأوميغا ٣ الذي تحتاجه الأم لتحفيز الهرمونات المسؤولة عن إفراز الحليب أثناء الرضاعة. تناولي ٦ حبات يومية أو تناوليه مجروشاً مع كوب حليب.

٢- عصير الجزر:

يحتوي عصير الجزر على فيتامين A الذي يساعد في عملية تكوين لبن الثدي وزيادة جودته. تناولي كوباً مع وجبة الإفطار أو العشاء.

٣- السبانخ:

السبانخ مصدر مهم للحديد والكالسيوم والفوليك أسيد في الجسم وتمنع حدوث أنيميا الحمل. أيضا تساعد على تطهير الجسم من السموم وتوفير غذاء صحي ومتكامل لطفلك.

٤- بذور الحلبة:

تعرف بذور الحلبة منذ القدم بفاعليتها في زيادة إفراز لبن الثدي للأم المرضعة في حالة تناولها بشكل منتظم، وقد لوحظ من خلال الدراسات أن بعد أخذ هذه البذور، فإن الأمهات يزداد لديهن إنتاج الحليب في خلال ٣ أيام. يمكنك تناول ملعقة من بذور الحلبة من ١ – ٣ مرات يومياً مع ملعقة من العسل الأبيض أو إضافتها إلى طبق السلطة أو تناول كوب من شاي بذور الحلبة مرة يومياً.

٥- المأكولات البحرية وبالأخص السلمون:

السلمون من الأطعمة الغنية أيضا بالأوميغا ٣ والدهون الصحية المفيد للأم المرضعة لتكوين المزيد من اللبن. تناولي وجبة بحرية مرتين أسبوعياً على الأقل.

٦- الشوفان:

الشوفان مصدر غني للألياف الطبيعية والحديد والكالسوم وينظم مستوي السكر ويمد الجسم بالطاقة. تناوليه مع الحليب أو اضيفي حبوب الشوفان لطبق السلطة.

٧- الفواكه المجففة خاصة المشمش والقراصيا:

هذه الأطعمة مفيدة للأم المرضعة ليس فقط لاحتوائها على العديد من الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، بل أيضا لكونها تساعد على تنظيم عمل بعض الهرمونات في الجسم مما يساعد على الرضاعة الطبيعية بشكل أفضل.

٨- الحليب:

الحليب يحتوي على الدهون الطبيعية الأساسية التي يحتاجها الجسم لإدرار الحليب في ثدي الأم. تناولي ما بين كوبين إلى ثلاثة أكواب يومية من حليب الأبقار.

٩- الماء:

تناول كميات كبيرة من الماء من الأمور التي يجب مراعاتها أثناء الرضاعة لأنها تعمل على تحفيز الجسم على إفراز اللبن كما أنها تحمي الجسم من الجفاف الذي قد يحدث نتيجة خروج السوائل خلال فترة الرضاعة. احرصي على تناول ما بين ٦ – ٨ أكواب يومياً من الماء.

١٠- البطاطا:

البطاطا من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم وفيتامين C وفيتامين B المرطبات والمغنيسيوم، كما أنها تمد الجسم بالطاقة مما يساعد في التخفيف من التعب والإرهاق أثناء الرضاعة الطبيعية.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف