دراسة : ادوية الحموضة تزيد من خطر التعرض للنوبات القلبية

أوضحت نتائج دراسة حديثة، حول الادوية التي يتم استخدامها في علاج وتخفيف حموضة المعدة، على انها قد تكون لها علاقة بزيادة خطر التعرض للنوبات القلبية بنسبة 21 % .
وأشارت الدراسة التي اجريت في كلية الطب في جامعة ستانفورد في ولاية كاليفورنيا الأمريكية على الأدوية المعروفة باسم مثبطات مضخة البروتون مثل الـ”نكسيوم” والـ”بريلوزيك” والـ”بريفاسيد”والتي توصف حول العالم لعلاج الحموضة .
وشملت الدراسة الجديدة على هذه الادوية حيث أظهرت النتائج انها تعمل بالفعل على تقليص الحموضة في المعدة ومنع حصول حرقة في الصدر عندما يصعد حمض المعدة إلى المريء.
ولايوجد علاقة بين استخدام هذه الادوية وزيادة مخاطر التعرض لنوبة قلبية في الرابط بينها والذي توصل اليه الباحثون في الدراسة، حسب نيجام شاه الأستاذ المساعد في المعلوماتية الحيوية الطبية في جامعة ستانفورد .
وشدد نيجام شاه على ضرورة اخذ التحاليل على محمل الجد، خصوصا أن بعض هذه المضادات للحموضة متوافرة للبيع من دون وصفة طبية.
وذكر الباحثون أن الأطباء يقدمون أكثر من 100 مليون وصفة طبية سنوياً بمضادات الحموضة هذه في الولايات المتحدة حيث تعتبر من الأدوية الحميدة إلا بالنسبة للأشخاص الذين يتناولون دواء “بلافيكس” المضاد للتخثر

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف