علاج جفاف الشفاه و تشقق الشفتين و الحصول على شفاه صحية

علاج جفاف الشفاه : جفاف الشفاه هو الجفاف الخارجى للشفاه و تغيير شكل الجلد و يتكون طبقة قشرة خارجية على الشفاه مما يؤدى إلى تشقق الشفتين وهى مشكلة تعانى منها الكثير من الفتيات بشكل مزعج لما يتاثر على المظهر الخارجى للوجه بجانب الألم المتكرر الناتج عن تحريك أى جزء من الوجه أو حتى محاوله الإبتسام و الغنزعاج عند تناولى الطعام و شرب المشروبات الدافئة .

هل جفاف الشفاه شىء خطر ؟
هل تحتاجى لزيارة الطبيب ؟
ما هى الأسباب التى تؤدى لجفاف الشفاه ؟
كيف يمكنك علاج جفاف الشفاه ؟
كلها أسئلة سنجيبك عنها بشكل كامل و بالتفصيل حتى تكونى ملمة بشكل كامل بكل ما تحتاجين إلى معرفته

هل جفاف الشفاه شىء خطر ؟
جفاف الشفاه عرض طبيعى له مؤثرات و ليس له خطورة تقلق سوى المظهر العام للوجه و الألم المصاحب لتشقق الشفتين و جفاف الشفاة بذاته غير مقلق و لكنه قد يكون أعراض لمشكلة فى الفم فى حالة نقص السوائل و إنخفاض كمية اللعاب

هل تحتاجى لزيارة الطبيب لعلاج جفاف الشفاه؟
قد يحدث جفاف الشفاة بسبب عوامل طبيعية خارجية مثل إختلاف درجات الحرارة فلا تحتاجى فى هذه الحالة لزيارة طبيب و لكن قد يكون الجفاف بسبب نقص اللعاب أو أعراض جانبية لأدوية معينة لذى فى وجود هذه الحالة يفضل زيارة طبيب أخصائى فم للتشخيص بشكل أفضل

ما هى الأسباب التى تؤدى لجفاف الشفاه ؟
عدم حصول الشفاه على ترطيب كافى و مناسب من اللعاب الذى يتم إفرازة من الغدد اللعابية , فاللعاب عامل أساسى فى ترتطيب الشفاه و الحفاظ عليها بصورة طبيعية و حمياتها من الجفاف
التغيير المناخى , فتغيير درجات الحرارة المختلفة سواء إرتفاع الحرارة بدرجات عالية , أو إنخفاض الحرارة لدرجة برودة كبيرة فى كلتا الحالتين تتعرض الشفاه لهواء جاف مما يؤثر بشكل كبير و يؤدى إلى جفاف الشفاه
نقص الفيتامينات و خصوصا فيتامين ب المركب فالفيتامينات تساعد بشكل على منع جفاف البشرة و الشفاه مما يساعد عل الحفاظ عليها و تساعد الفيتامينات على إمتصاص المكونات الغذائية المهمة كالحديد مما يمنع وجود أنيميا و التى تؤثر بشكل كبير على جفاف الشفاه
العادات السيئة المختلفة تؤدى إلى جفاف الشفاه بشكل كبير مثل عض الشفاه و التندخين و الإكثار من المأكولات ذات الملوحة العالية و كذلك الأكلات الحارة التى تحتوى على توابل بشكل كثيف
بعض الأمراض التى يصاب بها الإنسان و تؤثر على نسبلة السوائل و الترتيب فى الجسم و الشفاه بشكل خاص مثل أمراض الرئة و أمراض جلدية مثل الصدفية و الهربس , و كذلك أمراض الأمعاء و الإلتهابات و الطفيليات و الإستفراغ
التنفس عن طريق الفم عند الإصابة بامراض البرد كالزكام الذى يؤدى إلى إنسداد الانف فنلجأ للتنفس عن طريق الفم
إستخدام معجون أسنان و فرشاة مضرة و خصوصا المعاجين التى تتكون و تحتوى على نسبة كبيرة من كبريتات لوريل الصوديوم
إستخدام أحمر شفاه به مركب غالات البروبيل لأنه يؤثر بشكل سلبى كبير على الشفاه و تؤدى إلى جفافها
قلة شرب المياة فالماء عامل أساسى لترطيب و إنعاش خلايا البشرة بشكل عام و إنخفاضه فى الجسم يؤدى إلى جفاف الشفاه و البشرة بشكل عام
الإفراط فى تناول الماكولات التى تحتوى على فيتامين أ و الإكثار من الفواكة و المشروبات
كيف يمكنك علاج جفاف الشفاه ؟
علاج جفاف البشره بإستخدام إحدى أنواع زبدة الكاكاو و التى تعمل على ترطيب الشفاه بشكل كبير , فزبدة الكاكاو هى الرفيق الذى لا يمكن الإستغناء عنه لأصحاب الشفاه الجافه كما لها فائدة طبيه فى إعاده تجديد الخلايا الخاصة بالبشرة لذلك ننصحك دائما بحمل زبدة الكاكاو معك بحقيبة اليد
فى حالة الإحتياج لعلاج طبى ننصحك بإستخدام مرهم (الكينالوج إن اورى بيز), و هو علاج مصنوع خصيصاً لعلاج جفاف الشفاه و كذلك يوجد بديل للكينالوج و هو مرهم الكيوتيفيت و له ميزة مهمة أنه قليل الإمتصاص فلا يجف على الشفاه بسهوله و يقوم بترطيب الشفاه لفترة كبيرة و يحتاج كلا المرهمين لزبدة الكاكاو كعلاج مساعد و مهم
تناول الفيتامينات و خصوصا فيتامين ب و ج و د
فى بعض الحالات تكون أشعة الشمس هى المسبب الأساسى للجفاف فى تلك الحالة ننصحك بإستخدام كريم وقاية من أشعة الشمس , و من أفضل انواع كريمات الوقاية ” فوتوديرم ” يفضل إستخدامه قبل التعرض للأشعة الحارة بشكل مباشر
فى حالات الزكام و التنفس عن طريف الفم يفضل دهن الشفاه بكريم مرطب او زيت الزيتون فيساعد بشكل كبير فى تفادى الجفاف
الإكثار من شرب الماء , الماء هو العلاج السحرى لكثير من المشكلات الصحية و منها جفاف البشرة فالإكثار من شرب الماء يؤدى إلى الحفاظ على البشرة و الشفاه نضرة و صحية و لامعه بشكل كبير

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف