الإجهاض أسباب حدوثه وأهم أعراضه وكيفية تجنبه

الإجهاض أسباب حدوثه وأهم أعراضه، من المفترض أن حلم كل أم أن ترزق بطفل سليم معافى، ولكن قد يتحول هذا الحلم الجميل في بعض الأحيان، إلى كابوس مخيف حيث ينتهي بسقوط الجنين، وقد يصاحب هذا السقوط بعض الألم والحزن، بالطبع هذا لأن تجربة الإجهاض قد تتعرض لها الأم، مرة كل أربع مرات من الحمل، لذا يجب معرفة سبب هذا السقوط أو ما يسمى بالإجهاض وأهم أعراضه وكيفية التصدي له.

أسباب الإجهاض المتكرر وكيفية تجنب حدوثه
عادة ما نسمع أن على المرأة الحامل تجنب بعض الأشياء، مثل حمل الأشياء الثقيلة أو القيام بمجهود كبير خلال فترات الحمل الأولى، أو الوقوف لفترة طويلة أو قيادة السيارة، ولكن ثبت أن تلك الأشياء ليست السبب الأساسي في حدوث الإجهاض ولكن هناك عوامل أخرى منها الحمل بأكثر من جنين أو حمل المرأة المتقدمة بالسن أو الحمل في بداية سن المراهقة أي في سن صغير جدا ويمكن حدوث الإجهاض أيضا عند معالجة حالات العقم.

أعراض الإجهاض ونصائح هامة لتجنب حدوثه
يعتبر النزيف من أهم أعراض أو بوادر حدوث الإجهاض حيث يظهر على المرأة بعض بقع الدم وهذا لا يعني بالضرورة حدوث إجهاض إنما قد يكون بوادر لحدوثه وحدوث الحمى والإغماء أو الغثيان هي الأخرى من أعراض حدوث الإجهاض وقد تظهر أعراض الإجهاض على المرأة التي لديها حمل خارج الرحم أو حمل كاذب أو ما يسمى بالحمل الرجائي لذا يجب الانتباه جيدا لتلك الأعراض وتجنب حدوثها حتى لا تتعرض الأم لإجهاض.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف