هناك علامات تدل على أنكم عباقرة. ولكنكم لا تعرفون !

الجنون هو العبقرية بحدّ ذاتها وربما لهذا السبب قام العلماء بدراسات حول هذا الموضوع…من الممكن أن تكونوا عباقرة وتجهلون أنفسكم أو بالأحرى تجهلون أنفسكم إلى حدّ الآن. لحسن الحظ إن المعرفة العلمية موجودة لتوضح لنا الأفكار وتكشف الحقيقة الكاملة لقدراتنا وإمكانياتنا المخبّأة. هل تظنون أنكم تتمتّعون بمستوى فكري عاديّ؟

 

حسنًا إعلموا أن الأمور التي يمكنها أن تبدو سخيفة تمامًا كأن تكونوا فوضويين أو غير منظّمين مثلاً قد تدلّ على أنكم عباقرة. إليكم من آي فراشة بعض الأمثلة تثبت أنكم ربما عباقرة تجهلون نفسكم (وذلك بحسب دراسات حقيقية نُشِرَت في مجلّات علمية حقيقية!):

لديكم فضول لا يمكن إشباعه
يهتمّ العباقرة بكل شيء فهم يريدون أن يفهموا الآخرين والفضاء وأعماق المحيطات وكل شيء آخر. فضولهم لا يعرف أي حدود.

تقدّرون المطالعة
أحيانًا يرى الناس الأشخاص الذين يحبّون المطالعة كأدمغة مملّة ولكن في الحقيقة المطالعة هي أفضل وسيلة لتوسيع نطاق العقل. والعباقرة يحبّون حشر أنوفهم في الكتب لأن هذا الأمر يسمح لهم بتعلّم أمور جديدة.

تحبّون التحدّيات العقلية
العباقرة يحبّون الأمور الجديدة ويقتصر قسم من تعلّمهم على التشكيك بأفكاركم ومعارفكم. يقدّر العباقرة النقاش الحيوي ويتحمّسون عندما يثبتون أن الآخرين مخطئون.

تميلون إلى نسيان الأمور
النسيان هو علامة العبقرية. فكّروا بكل المعلّمين الذين التقيتموهم. يميل العباقرة إلى الإهتمام بأمور أخرى فالنسيان لا يدلّ على شخص أخرق بل يدل على شخص حاد الذكاء.

أنتم فوضويون
في العام 2013 تم القيام بدراسة في جامعة مينيسوتا حول العلاقة بين الترتيب وعدم الترتيب وعملية الإبداع. وجاء الإستنتاج كما يلي:” بدا الأشخاص الذين وُضِعوا في غرف غير مرتّبة أكثر إبداعًا من الأشخاص الذين وُضِعوا في مكاتب مرتّبة بشكل مثالي”. ويبدو أن سبب ذلك هو أن الأجواء غير المرتّبة تساعد على الإنفصال عن الروتين وبالتالي إنتاج أفكار جديدة.

تتكلّمون مع أنفسكم
في الواقع إن الأشخاص الذين يتكلّمون مع أنفسهم هم أشخاص أذكياء لأنهم عندما يتكلّمون مع أنفسهم يقوّون أفكارهم ويتذكّرون الأمور بشكل أفضل. إذا كنتم تتكلّمون مع أنفسكم لستم مجانين بل ربما أنتم عباقرة!

تكرهون الصوت الذي يصدره الناس عندما يأكلون
كنتم تظنّون إلى حد الآن أن هذا ليس إلا علامة إضافية على أنكم عنيدين وعصبيّين ولكن لا على الأرجح أنتم عباقرة بكل بساطة! هذا ما تؤكّده دراسة حديثة لجامعة Northwestern University التي ترجّح أن عدم قدرة تصفية المعلومات الحسيّة التي لا فائدة لها هو أحد خصائص الأشخاص الذين يتمتّعون بموهبة إبداعية كبيرة.

تحبّون العلاقات الحميمة
في العام 2013قامت شركة لوفهاني بدراسة على طلاب الجامعات البريطانية . في 7 جامعات من أصل 10 تنتمي إلى مجموعة روسّل وهي رابطة راقية تجمع أرقى جامعات بريطانيا، تدلّ المعطيات بوضوح على أن “الطلاب الأذكى يبدو كأن لديهم رغبات أقوى”.

أنتم أرِقون
ربطت دراسات عديدة النقص في النوم ببعض التفوّق العقلي. لكن لا تظنّوا أنكم إذا كنتم تنامون عند الساعة الخامسة فجرًا لأنكم شاهدتم كافة حلقات مسلسل طوال الليل ستتحوّلون إلى عباقرة بشكل منهجي. بل على العكس تدلّ الإحصائيات على أن الأشخاص ذوي العوامل العقلية يميلون أكثر من سواهم إلى العيش في الليل مقارنة مع سائر الناس.

الإستنتاج
لم تُنجَز هذه الدراسات على عيّنات من الأشخاص وإذا كنتم تتمّتعون بإحدى هذه العلامات لا يعني بالضرورة أنكم عباقرة. بل على العكس تدلّ هذه الدراسات على ميلٍ ما وأحيانًا يمكنها أن تسمح باكتشاف العباقرة الذين يجهلون أنفسهم. لكنكم لا تصبحون عباقرة إذا كنتم تسهرون الليل أو إذا كنتم فوضويين أكثر.