الرئيسية / صحة / ماذا سيحصل لك إن نمت بالعدسات اللاصقة!
ماذا سيحصل لك إن نمت بالعدسات اللاصقة؟

ماذا سيحصل لك إن نمت بالعدسات اللاصقة!

تلجأ العديد من النساء إلى استخدام العدسات اللاصقة، عوضاً عن النظارات الطبية، خصوصاً كونها تشكّل خياراً ممتازاً لممارسة الرياضة أو كل النشاطات اليومية والليلية في شكل عام.

فهذه العدسات تمنحك رؤية واضحة من دون القلق حيال سقوط النظارات أو تكسّرها وبالتالي هدفها تسهيل حياتك اليومية، إلى حد كبير.

ولكن، مع الاستعمال اليومي والمستمر لهذه العدسات، يكمن خطر كبير، يتمثل بانتقال العدوى للعين التي تعتبر من أكثر أعضاء الجسم حساسية، في هذا الموضوع، ولا يمكن التساهل أو إهمال الأمر على الإطلاق، نظراً للخطر الكامن والذي قد يتبلور الى خطورة إمكان فقدان النظر.

وبالتالي، يتوجّب عليك، يا عزيزتي، استشارة طبيبك المختص قبل وضع العدسات اللاصقة لممارسة أنشطة تتضمّن استعمالاً للمياه، كالاستحمام أو السباحة، فمن شأن ذلك أن يزيد من احتمال الإصابة بالتهابات العين.

إلاّ أن الخطر الحقيقي يكمن في النوم بالعدسات اللاصقة الذي يعتبر من أكثر العوامل التي تساهم في الإصابة بالتهابات العيون الخطرة.

فقد أجمع خبراء الصحة على عدم جواز النوم بالعدسات اللاصقة، سواء كانت يومية أم أسبوعية أم دائمة، لأن ترك العدسات في العين يمنع القرنية من الحصول على ما تحتاجه من الأوكسيجين والترطيب ما يعرّضها للخطر.

وللمحافظة على العدسات اللاصقة وتجنّب مشاكل سوء استعمالها، ننصحك، يا سيدتي، بضرورة اختيار النوع المناسب والقياس الصحيح بعد استشارة الطبيب أو الاختصاصي في العدسات والعناية بنظافة العدسات واستخدام المحلول المناسب المخصّص لها.

ويتوجب عليك عدم الاحتفاظ بالعدسات الليّنة في المياه أو في اي سائل آخر غير السائل الخاص بها لتجنّب نمو الجراثيم وتكاثرها. كما أن من المهم، إراحة العينين من وضع العدسات اللاصقة كلّما كان الأمر متاحاً والامتناع عن وضع العدسات اللاصقة في حال حدوث التهاب في العين أو عند الشعور بوخز أو احمرار فيها، وهنا يجب رفع العدسات وطلب المشورة الطبية فوراً.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!