طريقة تحضير صابون الورد والألوفيرا لتجديد البشرة

للحفاظ على صحة البشرة ونضارتها تحتاج اللبشرة لمكونات طبيعية مناسبة للروتين اليومي في عنايتك بالبشرة ، سنقدم في صبايا ستايل لك في  هذا الموضوع طريقة تحضير صابونك الخاص و المكون من الورد المعطر و الألوفيرا Aloe Vera و المناسب لإصلاح جميع أنواع البشرة. فبفضل مكوناته، يتوفر هذا الصابون على القدرة على تجديد خلايا البشرة، محاربة شيخوخة الجلد، تحسين مرونة الجلد، و القضاء على كل مشاكل البشرة كحب الشباب و الحروق. صابون سهل التحضير و غير مكلف .

لمن يصلح صابون الورد و الألوفيرا ؟

سهل الإعداد و ذو تكلفة مناسبة، صابون الورد و الألوفيرا خيار مثالي للعناية اليومية بالبشرة. يمكنك استخدامه كعلاج مسبق قبل وضع الكريمات المغذية للبشرة أو المحاربة للتجاعيد لأنه يحسن مفعولها، كما أنه ينظف البشرة في العمق و يزيل عنها الشوائب. استخدامه بانتظام يعيد إلى البشرة نضارتها و يجعلها مخملية و خالية من العيوب، إليك بعض منافع هذا الصابون الأساسية.

للبشرة التي تعاني من حب الشباب

الألوفيرا و الورد عنصران طبيعيان يتمتعان بالقدرة على إزالة السموم و شفاء الجلد، و هما مطهران رائعان يساعدان على منع العدوى و الالتهابات و مكافحة حب الشباب. مع استخدام هذا الصابون بانتظام تقل الالتهابات الجلدية شيئا فشيئا و بالتالي تخف البقع السوداء التي تظهر على المناطق الأكثر تخزينا للدهون على الوجه. ستحصلين على بشرة نضرة، أكثر صحة و جمالا.

للبشرة الدهنية

إذا كانت بشرتك دهنية و كنت تعانين من عدم ثبات الماكياج عليها لمدة طويلة، لا تقلقي فهذا الصابون سيحل لك هاته المشكلة. و ذلك بفضل مكوناته القابضة للأنسجة و التي تنظم الدهون الزائدة في البشرة و تقللها مما يجعل بشرتك صحية أكثر و خالية من السموم.

لإزالة الماكياج

مع قدرته على إزالة السموم و الشوائب فإن صابون الورد و الألوفيرا سيكون عنصرا أساسيا في روتينك اليومي، فبفضله يمكنك الحصول على بشرة نظيفة قبل و بعد الماكياج. كل صباح، اغسلي وجهك بصابوننا السحري و جهزيه لاستقبال الماكياج، أما في المساء، نظفي وجهك بالصابون لإراحته و إزالة كل التراكمات التي تفاقمت عليه أثناء النهار.

يمكن للرجال كذلك استعمال هذا الصابون بعد الحلاقة خصوصا، لأنه يقلل من الالتهاب، يريح، و يلين الجلد. و بالمثل هو مثالي بعد إزالة الشعر لأنه يجعل ساقيك سلسة و دون تهيجات جلدية. و أخيرا، رائحته رائعة و لا تقاوم  .

كيف تعدين صابون الورد و الألوفيرا؟

المكونات

500 غرام من زيت الزيتون

10 غرام من زيت الورد

70 غرام من هيدروكيسد الصوديوم (الصودا الكاوية)

50 غرام من جيل الألوفيرا

10 غرام من زيت الخزامى

250 مل من الماء

4 قوالب صابون

قفازات و نظارات واقية للتعامل مع الصودا

طريقة التحضير

أول شيء تفعلينه هو مزج الصودا مع الماء، لهذا من الضروري استخدام القفازات لحماية يديك. ضعي المزيج في حمام مريم على نار متوسطة و اتركيه يغلي.

إذا حصل و تعرضت لحروق أو لمست الصودا بالخطأ، ضعي القليل من الخل على المنطقة المصابة، سيريحك بسرعة.

اخلطي زيت الزيتون مع زيت الورد مع تسخينهما كذلك في حمام مريم على نار هادئة. بعدها، امزجي خليط الماء و الصودا بمزيج زيت الزيتون و زيت الورد.

عندما تشعرين أن الخليط أصبح ممتزجا بالكامل، أضيفي زيت الخزامى و جيل الألوفيرا الذي استخرجتيه من نبات الصبار.

استمري في تحريك الخليط و دعيه على النار حتى تحصلي على عجين متماسك. افرغي الخليط في القوالب المدهونة بالزيت لإعطاء شكل للصابون. دعيه يبرد لمدة يوم كامل على الأقل، و بعدها يمكنك إخراج الصابون من القوالب.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف